Loading

إجادة للخدمات التعليمية

اطلب البحث الآن

    عمل خطة بحث يعتبر عملية من الأمور الهامة التي يجب أن تحظي بالكثير من الاهتمام
    لأنها توضح لك ما هو الهدف من المنظمة، كما أنه له ترتيب ونظام معين.
    لأنه يختلف عن باقي أنواع الكتابات الأخرى.

    وعمل خطة البحث العلمي تتطلب الإلمام بشروط معينة، ومناهج علمية، وأدوات بحث
    مختلفة والكثير من طرق التحليل الإحصائي،

    والهدف وراء ذلك هو التعامل مع موضوع أو ظاهرة معينه عن طريق تحديدات المشكلة
    ومعرفة الأسباب.

    التي أدت إلى ظهورها للوصول إلى استنتاجات واضحة ثم إثبات أو تعميم
    النظرية على ما يُشابه من حالات.
    تابع المقال لمعرفة المزيد عن :

    • مفهوم خطة البحث.
    • عناصر خطة البحث.
    • أكبر شركة خدمات تعليمية.

    مفهوم خطة البحث:

    هي البوصلة التي يرجع لها الباحث دائما عن إعداد البحث فتعتبر هي كل الخطوط
    العريضة التي يسترشد بها الباحث في البحث العلمي.

    أو في معني أخر هو تصور مستقبلي يتنبأ به الباحث عن كيفية تنفيذ البحث وجمع البيانات
    العلمية وطريقة عرضها،
    لذلك يعتبر عمل خطة بحث من الأمور التي يجب التركيز فيها جيدا.

    كما أن له أهمية كبرى في إقناع اللجنة المشرفة أو الجامعة أو غيره بأن البحث الخاص
    بك مناسب عن طريق تقديم الفكرة من البحث بأكمله.

    عناصر عمل خطة بحث:

    1. العنوان:

    يُعتبر هو أول خطوة عند عمل خطة بحث، لأنه يعبر عن موضوع البحث العلمي،
    وفكرة اختيار عنوان للبحث من الأمور المهمة لأنها أول ما يلفت نظر القارئ،
    فإما يجعلك العنوان تستمر في قراءة البحث العلمي أو يجعلك تتوقف،

    لذلك عند اختيار العنوان يجب أن تتبع بعض الأسس لصياغة عنوان بحث جيد:

    1. يجب أن يكون متكاملاً وواضحاً ودالاً بشكل كبير على ما يحتويه البحث.
    2. اجعل العنوان واضحاً وصريحاً ودقيقًا ومحددًا لا يتسم بالطول المُمل المتعب
      أو القصر الغير المناسب ولا المؤدي للمعنى.
    3. يجب أن يكون خالي من أي عيوب جوهرية كانت أو نحوية أو لغوية.
    4. أن يكون غير قابل للجدل أو يتسم بالغموض بل يجب أن يكون واضح.

    2. المقدمة:

    هى عبارة عن تمهيد للدخول في مضمون البحث، ويجب أن تشمل أهمية الدراسة المقدمة.
    وحجم المقدمة يتراوح بين صفحة وأقل من صفحتين، ويعبر عن أهمية بحثه بالنسبة للبحوث وبالنسبة للدراسات السابقة.

    ويتضمن عمل خطة بحث علمي الكثير من المنهجيات مثل: المنهج الكمي، والمنهج التاريخي،
    والمنهج الوصفي، إلى جانب المناهج المتعلقة بالأبحاث الشرعية المستقلة بذاتها.

    3. حدود البحث العلمي:

    ويُمكن أن تتمثل حدود البحث العلمي في البنود التالية:

    • الحدود الزمنية:
      ويُقصد بها فترة أو وقت تنفيذ البحث.
    • الحدود المكانية:
      وتُعرف بأماكن تنفيذ الدراسة، سواء الدولة أو المدينة أو القرية، إلخ.
    • خصائص عينة الدراسة:
      من حيث الحجم وطريقة اختيارها والجهة التي تتبعها.

    4. مشكلة البحث:

    تُعتبر توضيح مشكلة البحث أحد أهم الإجراءات عند عمل خطة بحث،
    ويجب أن توضح بها أخر ما توصلت إليه الدراسات و النقص التي يسعى الباحث للتخلص منه.

    5. أهداف البحث:

    وتذكر أحد الأساتذة الجامعية في مجال البحث العلمي بأن الهدف هو عبارة عن عنوان البحث
    ولكن ممطوط أي بشيء من التفصيل، ويمكن أن يصوغ الباحث أكثر من هدف للمنظمة.

    ومن أهم الشروط التي ينبغي أن تتوافر في أهداف البحث أن تكون بسيطة وسهلة الفهم،
    ويُمكن بلوغها، أي واقعية، وأن تكون مُغايرة للأهمية التي تتضمنها المقدمة،
    مع إمكانية قياس الأهداف بنهاية الرسالة العلمية.

    6. اشتقاق الفرضيات من المشكلة:

    الفرضيات هي عبارة عن نقاط يتم تخمينها ويحاول الباحث إثبات صحة افتراضه،
    وأحيانا بعد الانتهاء من البحث يثبت أن الافتراض خاطئ كعلاقة معينه بين المتغير التابع أو المستقل.

    7. أهمية البحث:

    هو ما يعود على الباحث والمجال البحثي والقارئ والجماهير على اختلاف أنواعهم
    وتتشابه الأهمية في طريقة كتابتها في الخطة مع طريقة كتابة الأهداف، بحيث تكتب على شكل جمل،

    وينبغي في الأهمية أن تكون حقيقية وكذلك لا بد من كتابة الأهمية وفقاً لما تعكسه
    المعلومات المطروحة في البحث من فوائد، وكذلك لا بد من ربط الأهمية بالمشكلة
    البحثية وبحلولها.

    8. الدراسات السابقة:

    وهذه الفقرة توضح أخر ما توصل إليه العلماء في مشكلة البحث ليبدأ الباحث من أخر نقطة
    وصلت إليها الدراسات.
    وتعتبر هذه الدراسات السابقة هي أكثر الدراسات التي يعتمد
    عليها الباحث في اقتباس المعلومات، وترتبط بمشكلة البحث أو بجانب من جوانبها.

    9. المناهج العلمية:

    المنهج التحليلي، المنهج الوصفي، المنهج التاريخي، المنهج الاستقرائي، المنهج التجريبي، و المنهج الاستنباطي.
    هذه هي أهم المناهج العلمية التي يستخدمها الباحث في عمل خطة بحث علمي .

    والمناهج العلمية هي عبارة عن آليات صنفها المختصون لسهولة صياغة المعلومات
    داخل البحث.
    ويكون لكل بحث منها خواصه والمجال الذي ينتمي إليه.
    ويتم كتابتها في الخطة بذكر المنهج أو سبب اختياره في الدراسة وكيفية تناوله للمعلومات داخل الدراسة.

    10. الخاتمة:

    وهو آخر الخطوات التي تتعلق بطريقة عمل خطة البحث . ويجب أن تتضمن الفكرة
    العامة للدراسة، وأهم النتائج والمقترحات البحثية بصورة مختصرة دون تكرار لما تمَّت كتابته مسبقًا.

    وكما عرضنا إليك أسهل الخطوات التي يمكن أن تتبعها في عمل خطة بحث .
    نعرض لك أحد أكبر شركات الخدمات التعليمية لتخفيف الأعباء وتقديم يد العون
    لتقديم بحث خالي من العيوب، وبجودة عالية ومحترفة.

    مكتب إجادة للخدمات التعليمية هو دليلك الدائم والمساعد الأمثل لطريق نجاحك.
    ولا يقتصر عمل شركة إجادة على عمل خطة بحث بل يشمل الكثير مثل:

    وللتعرف أكثر على شركة إجادة للخدمات التعليمية من خلال (info@ejadaedu.com ) أو على : 01101203900 .

    تواصل الآن مع أساتذة إجادة واطلب بحثك بثقة

    خبرة 20 عاما في مجال البحث العلمي، نضم أكثر من 90 متخصص، تعديلات مجانية، متابعة مستمرة، معنا نضمن نجاحك