لماذا يهتم “إجادة” أفضل موقع خدمات تعليمية في جدة بالتنسيق العلمي ؟

قد يبدو الشكل العلمي للبحث مربكًا بعض الشيء لبعض الطلاب والباحثين، وأحد أسباب استخدام هذا التنسيق هو أنه وسيلة لإيصال النتائج العلمية بكفاءة إلى مجتمع واسع من العلماء بطريقة موحدة، والسبب الآخر – ربما أكثر أهمية من الأول – هو أن هذا التنسيق يسمح بقراءة الورقة العلمية على عدة مستويات مختلفة، فعلى سبيل المثال يقوم العديد من الأشخاص بتخطي العناوين لمعرفة المعلومات المتوفرة حول الموضوع، كما يمكن للآخرين قراءة العناوين والملخصات فقط، وقد يرغب أولئك الذين يرغبون في التعمق أكثر في قراءة الجداول والأشكال والنتائج، …. وما إلى ذلك، والنقطة الرئيسية هنا هي أن التنسيق العلمي من “إجادة” أفضل موقع خدمات تعليمية في جدة يساعدك على التأكد من أنه – وعلى أي مستوى – يقرأ الجمهور المستهدف أبحاثك علميةً كانت أو أدبية، ومن المحتمل أن يحصل على النتائج والاستنتاجات الرئيسية.

يقدم لك “إجادة” أفضل موقع خدمات تعليمية في جدة بعض الأشياء التي يجب التحقق منها قبل نشر محتوى بحثك أو إرساله إلى إحدى المراجعين:

  1. استشهاد المصادر في النص:

يعتمد كل المحتوى العلمي على المصادر، بما أنها تتعلق بعمل الآخرين، لذلك فمن الضروري الاستشهاد بهم، وبعض الأبحاث تُقتبس بين علامتي اقتباس وتحدد اسم المؤلف، بينما يستخدم البعض الآخر معايير APA في النص، وهي إحدى طرق توثيق المراجع.

وفيما يلي مثال على الاقتباس:

“كان والتر ليبمان الأمريكي، من أوائل من استخدمه المجازي في كتابه عن الرأي العام لعام 1922، ويشير حسب هذا المصطلح المقترض بلغة الحياة اليومية إلى الصور الموجودة في رأسنا والتي تتوسط في تقريرنا إلى الواقع.

وباتباع طريقة الاقتباس APA، يمكن للمؤلف أن يكتب:

“كان أحد المعلنين الأمريكيين من أوائل من استخدمه المجازي في عمله (ليبمان ، 1922)، ويصف هذا المصطلح المستوحى من لغة الحياة اليومية “الصور الموجودة في رؤوسنا والتي تتوسط علاقتنا بالواقع.” ”

  1. إتيان المراجع في قائمة المراجع:

يقدم موقع “إجادة” أفضل موقع خدمات تعليمية في جدة قائمة المراجع أيضًا جميع المصادر التي اعتمد عليها المؤلف، من حيث الهيكل، وغالبًا ما يقع هذا القسم في نهاية المستند، ويمكن عرضه من خلال المراجعة (حجم ونوع الخط، تنظيم العناصر، تصنيف الأعمال)، لذلك من المهم أن يكون هذا القسم متسقًا، كما يجب أن تتلاقى المصادر المستخدمة في نفس الموضوع.

  1. استخدام الحواشي:

الحواشي السفلية هي مراجع موضوعة أسفل الصفحة، ويتم ترقيمها وتسمح لك بتطوير جزء من النص أو إعطاء تفاصيل وخصائص العمل مثل الاقتباسات أو المراجع من المراجع ذاتها، كما يجب أن تتبع المراجع الموضوعة أسفل الصفحة النموذج الذي تطلبه الجامعة التي ينتمي إليها الباحث.

وفيما يلي مثال على استخدام الحاشية السفلية:
  1. جوردون ويلارد أولبورت عالم نفس أمريكي ولد عام 1897 وتوفي عام 1967. في طبيعة التحيز الذي نُشر لأول مرة عام 1954 ، يدرس بشكل خاص العلاقة بين السلوك وتوجه الشخص، ووفقا له فإن التحيز هو موقف سلبي تجاه شيء قد يظهر أو لا يظهر في سلوكه في مواقف معينة.

    4. إعادة الصياغة

إعادة الصياغة ترقى إلى شرح فكرة الآخرين دون اقتباس النص مع علامات الاقتباس، واستخدام هذا العنصر متكرر للغاية ويتبع قواعد معينة، من أجل تجنب الانتحال، لذلك يجب أن تشير إعادة الصياغة دائمًا إلى مصدر الفكرة، وبمجرد تطبيق قواعد الكتابة العلمية، يمكن استخدام طرق أخرى بحيث يضمن تطبيقهم استخدام أسلوب علمي مناسب وممتع للقراءة.

  1. اتباع التقدم المنطقي للبحث:

من أهم العناصر التي يجب أن تكون موجودة بالبحث العلمي هو تقديم بيان منطقي له، بحيث يجب تنظيم المنطق المتبع في البحث واتباع تقدم واضح ومفصل، وعدم القفز به مرة واحدة

عمل بحوث جامعية

طلب الخدمة






    تواصل معنا

    00201101203900

    info@ejadaedu.com

    0020822123809

    info@ejadaedu.com

    جمهورية مصر العربية

      جميع الحقوق محفوظة لــــ إجادة للخدمات التعليمية 2019

      اطلب البحث الآن